الدراسة والتعليم

البلاك بورد جامعة خالد

البلاك بورد جامعة خالد

أصبحت الدراسة في الوقت الحالي إلكترونية و ضمن هذه الطرق الدراسة عن طريق البلاك بورد جامعة خالد و ذلك بسبب ما يعيشه العالم أجمع و المملكة العربية السعودية وخطورة الوضع الحالي بسبب فيروس كورونا أصدرت جامعة الملك خالد البلاك بورد و هو قرار خاص بشأن أداء امتحانات الطلاب عبر المواقع الإلكترونية ، حفاظا علىأبناء المملكة وسلامتهم و سوف نتحدث في هذا المقال عن البلاك بورد جامعة خالد من خلال موقع البوابة.

تقنية البلاك بورد جامعة الملك خالد

تعتمد جامعة الملك خالد على تعليم الطلاب بالوسائل الإلكترونية الحديثة مع توفير امتحانات سلسة عبر الإنترنت كما يتيح تقديم مقالات و أبحاث الطلبة عن طريق باوربوينت وغيرها من المهام.
كبديل عن الاختبارات الأخرى التي اعتاد الطلاب عليها حيث اجتاز الطلاب تلك الاختبارات بالتنسيق مع معلميهم وفق بعض سياسات التعلم الإلكتروني بالجامعة.

ماذا تعني كلمة بلاك بورد ؟

البلاك بورد جامعة خالد هو نظامًا تعليميًا خاصًا مميزًا لتوجيه كيفية التعلم والعمل على التطوير بواسطة برنامج Blackboard Inc.
هو برنامج مفيد ومميز حيث يعتمد على السايت الخاص بالجامعة واهم ما يميزه هو قدرته الفائقة على اجراء جميع الدورات التدريبية للنظام التعليمي.
كما أنه يساعد على إدارة جميع البوابات التعليمية المفتوحة التي يتم قبولها وتميزها في التطوير.
يتيح لك البرنامج تطبيق جميع الأنظمة لجميع الطلاب بالإضافة إلى بروتوكولات المصادقة والعديد من الخدمات في عملية التعلم الإلكتروني الخاصة بك.
دعم الطلاب والعمل على تنميتهم الفكرية والعلمية لمواكبة عصر التقدم والحفاظ على حياتهم من أي فيروسات منتشرة.

أقرأ أيضآ : رقم المرور السعودي للاستفسار

ما هي أهم المميزات التي تقدمها تقنية البلاك بورد؟

البلاك بورد جامعة خالد King Khalid Blackboard لقد إستخدم النظام التعليمي المتقدم الذي توفره شبكة الإنترنت بشكل كبير للغاية لقد أصبح الطلاب على دراية كاملة بكل ما يتعلق بالإنترنت مما يساعدهم على زيادة مستواهم التعليمي والارتقاء به.

بالإضافة إلى سهولة المعاملة الفكرية بين جميع الطلاب والمعلمين.

ومن أهم مزايا التقنية للطلاب

يمكن للطلاب التعلم من خلال تطورات تقنية البلاك بورد جامعة خالد معرفة جميع المهام والأساسيات التي تخص دراساتهم وكيفية الحصول على جميع المعلومات التي يحتاجها الطلاب لإكمال العملية التعليمية بأفضل شكل ممكن.
يأخذ توزيع المهام وإرسالها إلى الطلاب وقتًا كبيرا للعمل مما يصعب من عمليى التعلم حيث يصبح الاحتفاظ بالمعلومات أمرًا صعبًا ، ولكن البلاك بورد جامعة خالد وفرت الجهد والوقت لطلابها.
تساعد تقنية البلاك بورد جامعة خالد تعمل على تقوية المشاركة والتفاعل بين الطلاب والبعض من خلال مناقشة الأمور الأكاديمية المهمة ومشاركة جميع المعلومات حول المناهج التعليمية وكذلك التعرف على الطلاب من خلال استخدام الغرف الخاصة بالمحادثات الدراسية.
كما تساعد تقنية البلاك بورد جامعة خالد في معرفة الطلاب بكافة المعلومات المتعلقة بمناهجهم الأكاديمية ومعرفة الخطة التي تسير عليها العملية الدراسية و جعلهم يتعرفون على كل ما يتعلق بالمنهج التعليمي.
توفر أفضل الطرق للتدريس وتقديم المحتوى التعليمي بشكل واضح وشفاف.
توفر تقنية البلاك بورد جامعة خالد العديد من الوسائط التي يستفيد منها طلاب الجامعات بشكل كبير.
تتيح للطلاب إستخدام جميع الملفات التي يوفرها الإنترنت وهي ملفات الصوت والصورة والملفات المكتوبة مما يجعلها شرارة لزيادة المعرفة والتحول الكبير إلى العملية التعليمية.
تحتوي هذه الملفات على اختبارات إلكترونية وقد تكون خاصة بالطلاب والدرجات التي قاموا بالحصول عليها.

التعلم الإلكتروني في بلاك بورد جامعة الملك خالد

نظرًا لتطور التكنولوجيا والتطورات التي تمت في البلاد صارت المملكة العربية السعودية من الدول التي تسعى لتوفير التعليم والدعم الفكري لجميع طلابها حيث قامت بتقديم تكنولوجيا التعليم المتطورة لتوفر علي الطلبة الوقت و الجهد للحصول علي تعليم أفضل و بشكل ممتع لا يجعلهم يشعرون بأي ملل من العملية التعليمية لذلك وفرت المملكة لطلابها تقنية البلاك بورد بجامعة الملك خالد و التي تعتمد علي الانترنت بشكل أساسي للتعلم.
وفرت تقنية Blackboard كل ما يتعلق باستخدام الإنترنت لمساعدة الطلاب على حضور جميع الاختبارات النهائية عن طريقه بالإضافة إلى تنفيذ جميع الخطط الخاصة بمجال التعليم عبر الإنترنت.
تم تقديم البرنامج المتميز بالجامعة لأن الشعب السعودي يعرف كل استخدامات الإنترنت التي شجعت على اتخاذ مثل هذه الخطوة لزيادة تفكير طلاب المملكة العربية السعودية وتنمية مهاراتهم الدراسية في ظل الظروف التي يعيشها العالم في الوقت الحالي بسبب انتشار فيروس كورونا.
لقد تطورت جامعة البلاك بورد بسبب دعم تقنية البلاك بورد للجامعة مع الدعم الإلكتروني لأنها تعمل على مساعدة وقيادة التعليم والمساهمة في التطوير والارتقاء إلى القمة بالإضافة إلى تسهيل عملية الاتصال الفكري والأكاديمي المعلومات بين الطلاب ومعرفتهم بمناهجهم الخاصة.
كما أتاحت تقنية البلاك بورد سهولة التعلم و التواصل مع المعلمين و الطلاب المُسجلين بالجامعة بشكل أسهل و أيسر من ذي قبل.
كما أتاحت للطلبة المسجلين في الجامعة سهولة الحصول علي المادة العلمية دون بذل مجهود كبير في البحث.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً