الدراسة والتعليم

وزارة التربية والتعليم الكتب الدراسية

وزارة التربية والتعليم الكتب الدراسية

أنشأت وزارة التربية والتعليم موقع إلكتروني أطلقت عليه إسم “التعليم الإلكتروني” حيث جعلت وزارة التربية والتعليم الكتب الدراسية من الممكن تحميلها خلال هذا الموقع بصيغة PDF لجميع مراحل التعليم رياض الأطفال والإبتدائي والإعدادي والثانوي، وذلك في إطار التطوير الذي تسعى إليه الوزارة لكي تفعل نظام التعلم عن بعد الذي أعلنت عنه. يمكنك تنزيل الكتب من خلال إختيار المرحلة التعليمية عن طريق الضغط على الدائرة التي تحدد المرحلة التي تريدها وذلك لتحميل الكتب. سنتعرف على كافة التفاصيل من خلال موقع البوابة.

الكتب المدرسية

الكتاب المدرسي هو الركيزة الأساسية للتعليم، يعتبر الكتاب المدرسي وسيلة تعليمية ناتجة عن تجارب ثقافية وإجتماعية وفنية. في الماضي، كان مفهوم الكتاب المدرسي مقصورًا على مرجع أساسي للمعلومات في الدراسية بحيث يحافظ الطالب من خلال هذا الكتاب على المعلومات، ولكن في الآونة الأخيرة توسع مفهوم التعليم ليشمل التفاعل بين الطلاب والمعلم لإكتساب المعلومات والمهارات من خلال الأنشطة والمهارات الصفية ولا يعتمد التعليم حاليا على الكتاب المدرسي فقط. جعلت وزارة التربية والتعليم الكتب الدراسية يمكن تحميلها عن طريق الإنترنت ولا تقتصر على الأوراق فقط وذلك لسهولة الدراسة.

ما هو التعلم عن بعد؟

جعلت وزارة التربية والتعليم الكتب الدراسية يمكن تحميلها عن طريق الإنترنت بطرق بسيطة للمساهمة في تفعيل نظام التعلم عن بعد والذي سنشرحه خلال النقاط التالية:

  • هي عملية فصل المتعلم والمعلم والكتاب في البيئة التعليمية، ونقل البيئة التقليدية للتعليم من جامعة أو مدرسة وغيرها إلى بيئة منفصلة، وهي ظاهرة تعليمية حديثة تحتاج إلى تطوير مع التطور التكنولوجي السريع.
  • تم إطلاق هذه الفكرة ( التعلم عن بعد) في نهاية السبعينيات من قبل الجامعات الأوروبية والأمريكية، والتي أرسلت مواد دراسية مختلفة عبر البريد إلى الطلاب، بما في ذلك الكتب وأشرطة التسجيل و الفيديوهات لشرح المواد ودراستها من المنزل عن طريق الإستماع إلى تلك الفديوهات. كان الطلاب يتعلموا بهذه الطريقة في المنزل ويذهبون إلى المدرسة أو الجامعة في أيام الإمتحانات فقط.
  • في أواخر الثمانينيات تطور التواصل بين المعلم والطلاب في نظام التعلم عن بعد حيث بدأ أن يكون عن طريق التلفاز  وذلك من خلال البرامج التعليمية، ثم مع ظهور الإنترنت أصبح التواصل أسهل عن طريق المواقع الإلكترونية.

ما هي خصائص التعلم عن بعد؟

  • فصل بين الطلاب ومعليميهم وبيئة التعليم وحتى زملائهم طوال فترة الدراسة.
  • وجود إرتباط تكنولوجي متطور بين الطالب والمعلم يتم من خلاله تبادل المهام والواجبات الخاصة بالطلاب.
  • يعتمد الطالب على نفسه بشكل كبير في الإستيعاب والتعلم.

ما هي أهداف التعلم عن بعد؟

  • رفع المستوى الثقافي والعلمي والفكري للطلبة.
  • التغلب على مشكلة نقص القوى العاملة المؤهلة في العملية التعليمية والتغلب على مشكلة نقص الوسائل الإقتصادية للتعليم.
  • توفير موارد تعليمية متعددة ومتنوعة تقضي على الفروق الشخصية بين المتعلمين.
  • توفير فرصة للحصول على وظيفة أفضل للمعلمين.
  • توفير فرصة تعليمية لمن لا يسمح لهم بالدراسة في نظام التعليم التقليدي.

ما هي عناصر التعلم عن بعد؟

  • يتطلب التعلم عن بعد توافر الإنترنت عند الطالب والمعلم لكي يستطيعوا التواصل.
  • يجب أن يكون المعلم مسؤول عن مراقبة وتقييم أداء الطالب عن طريق الإختبارات التي يجتازوها  الطلاب عبر المواقع الإلكترونية.
  • متابعة ولي الأمر لإبنه بشكل مستمر.

إقرأ أيضا طريقة عمل الغريبة الناعمة.

عيوب التعلم عن بعد

  • يحتاج إلى تكلفة عالية لكي يستطيع الطالب الإنضمام إليه.
  • عدم قبول الجامعات لهذا النوع من التعليم.
  • عدم الثقة في هذا النمط التعليمي فيما يتعلق بقدرته على توفير فرص العمل.
  • عدم إعتماد بعض وزارات التعليم العالي في الدول العربية للتعليم عن بعد.
  • عدم وجود بيئة تعليمية تفاعلية وجذابة للطلاب.
  • المواد الدراسية مقتصرة على الجزء النظري من المنهج ولا يوجد جزء عمليي.
  • يسبب الكثير من التعب للطالب بسبب الوقت الذي يقضيه مع الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر لمتابعة مواده الأكاديمية المختلفة.
  • يقتصر دور المعلم على الجانب التعليمي فقط في معظم الحالات، ويقل دوره التربوي مع الطلاب.
  • لا يوجد تنافس بين الطلاب كما هو الحال عند الدراسة في الفصل الدراسي داخل المدرسة.

مميزات التعلم عن بعد

  • يلعب التعليم عن بعد دورا فعالا في جمع الثقافة والمستويات العلمية والإجتماعية بين الطلاب.
  • يخفف من الضعف الطلابي في بعض الجامعات والمدارس.
  • يقلل من الإختلافات والنزاعات بين الطلاب كما هو الحال داخل الفصل الدراسي في المدرسة أو الجامعة.
  • وضع المصادر التعليمية المختلفة في أيدي المتعلم.
  • يوفر الكثير من الوقت والجهد على الطالب.
  • يحفز المتعلم إكتساب المهارات الجديدة.
  • يساعد نظام التعلم عن بعد الطلاب على الإعتماد على النفس بشكل كلي تقريبا.
  • بقلل من التجمعات بين الطلاب وذلك يحافظ على صحة الطلاب والمعلمين في ظل ظروف فيروس كورونا التي يعاني منها البلاد.

خلال هذا المقال تعرفنا على طريقة التعلم عن بعد التي تنادي بها وزارة التربية والتعليم في ظل ظروف فيروس كورونا وتعرفنا على أنه يمكننا تحميل الكتب الدراسية عن طريق الموقع الخاص بوزارة التربية والتعليم.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً