الطب

تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي

تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي

تقلق الكثير من السيدات بسبب تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي وذلك لأن الحمل يعد حلمًا وأولوية قصوى لكل امرأة بعد الزواج وتريد كل سيدة أن تعرف هل هي حامل وذلك في كل شهر ولمساعدة نفسها في الحصول على إجابة لذلك السؤال تقوم السيدة بإجراء تحليل الحمل وسوف نقوم في هذا المقال بمعرفة أسباب تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي من خلال موقع البوابة.

القيام بتحليل الحمل

  • اختبار لوجود هرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية) يُعرف باسم هرمون الحمل (hcg) والذي يوجد عادة فقط في الجسم أثناء الحمل لذلك فهو دليل على وجود أو عدم وجود الحمل.
  • يمكن أن يكون اختبار الحمل اختبارًا منزليًا للبول أو اختبار دم معملًا ويكون فحص الدم أكثر دقة من اختبار البول لكن هذا لا يؤثر في كثير من الحالات على دقة اختبار الحمل المنزلي والذي يمكن أن يكون مرتفعًا مثل ما يقرب من 97 بالمائة عند استخدامها بشكل صحيح.

دواعي القيام بتحليل الحمل

هناك أعراض معينة تتطلب تحليل الحمل في حالة ظهورها بما في ذلك:

  • من أهم الأعراض التي تتطلب تحليل الحمل تأخر الدورة الشهرية لكن يجب مراعاة أنه لا يوجد سبب آخر قد يؤخرها مثل استخدام نظام غذائي مختلف أو غيره.
  • الشعور بتقلصات شديدة في البطن وتقلصات مصحوبة بآلام في الظهر وهذا الألم يشبه إلى حد بعيد آلام الدورة الشهرية.
  • الشعور بالتعب الشديد والرغبة في النوم طول الوقت.
  • الشعور بألم في الثدي وأحيانًا يمكن أن تتكون إفرازات واضحة نتيجة لزيادة هرموني البروجسترون والإستروجين.

أقرأ أيضآ : النسبة الطبيعية لهرمون البروجسترون في اليوم 21

طريقة إجراء اختبار الحمل المنزلي

لا يتطلب إجراء اختبار الحمل المنزلي أي تحضير مسبق ولكنه يتطلب طريقة دقيقة للقيام بذلك وهي:

  • يجب عليك أولاً شراء نوع جيد وموثوق من اختبار الحمل المنزلي ثم قراءة التعليمات الموجودة على الاختبار بعناية وإجراء ذلك بدقة.
  • يجب القيام بأخذ عينة من البول في الصباح بعد الإستيقاظ من النوم للحصول على أعلى مستوي من هرمون الحمل والحصول على نتائج أكثر صحة.
  • أولاً يتم سحب العينة في حاوية بلاستيكية نظيفة والتي قد يتم توفيرها أو لا يتم توفيرها مع الاختبار ثم قم بغمس القطارة البلاستيكية التي تأتي مع الاختبار في عينة البول.
  • بعد ذلك تقوم السيدة بوضع اختبار الحمل على سطح أفقي ثابت ثم نقوم بوضع بضع قطرات من البول في المكان المخصص لذلك في الاختبار.
  • هنا تأتي أصعب لحظات التوقع المتعلقة بالقلق والترقب حيث يتعين عليك الانتظار بضع دقائق حتى تظهر نتيجة الاختبار.
  • ثم تأتي اللحظة التي تجيب فيها المرأة على السؤال: هل أنا حامل؟ ام لا حامل قد تكون النتيجة إيجابية إذا ظهر خطان أحمران في الاختبار.
  • قد تكون النتيجة سلبية إذا ظهر خط أحمر واحد فقط.
  • إذا كان الاختبار المنزلي إيجابيًا يجب إجراء فحص دم أثناء الحمل لتأكيد الحمل وتحديد كمية هرمون الحمل وبالتالي عمر الجنين بشكل خاص حيث تزداد مستويات الهرمون مع تقدم الحمل ثم التوجه إلى طبيب لفحص مسار الحمل والإطمئنان علي سير الحمل بشكل جيد.

حالات يظهر فيها نتائج إيجابية زائفة

هناك حالات نادرة تقريبًا يتم فيها الحصول على نتيجة إيجابية لاختبار الحمل على الرغم من عدم وجود حمل والتي تشمل:

  • وجود أنواع نادرة من كيسات المبيض التي ترفع مستوى هرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية) وبالتالي تعطي اختبار حمل منزلي إيجابي كاذب.
  • قد يحتوي تناول بعض الأدوية لزيادة الخصوبة عند النساء على هرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية) لذلك يمكن الحصول على نتائج إيجابية كاذبة على الرغم من أن الحمل لم يحدث بعد.
  • معاناة المرأة من أمراض معينة مثل أمراض الكلى وبعض أنواع السرطان ولكن يحدث هذا في حالات نادرة جدًا.
  • يمكن أن يؤدي حدوث بعض الاختلالات الهرمونية لدى النساء في سن اليأس والنساء في فترة انقطاع الطمث إلى نتائج اختبار حمل إيجابية كاذبة.

أسباب ظهور حمل في الاختبار كاذب

قد تظهر نتيجة الحمل الإيجابية بعد فقدان الحمل مما يعني أنه في وقت الفحص لم تعد المرأة حاملاً في حالات مثل:

  • من أسباب تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي الحمل الكيميائي وهو فقدان سريع جدًا للجنين لدرجة عدم الشعور بأي من أعراض الحمل النموذجية ولكن الاختبار يمكن ان يعطي نتائج إيجابية على الرغم من غياب الجنين أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية لذلك تعتبر نتائج الاختبار خاطئة.
  • من أسباب تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي بسبب الحمل خارج الرحم حيث تحدث نتيجة إيجابية خاطئة في الحمل خارج الرحم ويمكن زرع البويضة الملقحة في قناة فالوب بدلاً من الرحم على سبيل المثال لا يمكن أن يستمر هذا الحمل لأنه من الممكن ان يعرض حياة المرأة للخطر.
  • من أسباب تأخر الدورة عشر ايام والتحليل سلبي الحمل العنقودي من الحالات القليلة التي يتم فيها فقد المادة الوراثية التي تعطيها الأم للجنين وبالتالي لا يتم تكوين جنين ولكن يتم تكوين خلايا غير طبيعية وعلى الرغم من عدم وجود جنين فإن اختبار الحمل المنزلي يكون إيجابياً ويعتبر نتيجة خاطئة.

وجود حمل علي الرغم من ان الاختبار سلبيًا

ليس من الضروري ألا تكوني حاملاً بنتيجة اختبار حمل سلبية ولكن قد تكونين حاملاً على الرغم من نتيجة اختبار الحمل المنزلي السلبي لعدة أسباب منها:

  • يمكن أن يكون اختبار الحمل المنزلي غير الملائم أبسط سبب للتحليل السلبي على الرغم من وجود الحمل.
  • لذلك من الضروري التأكد من فترة صلاحية الاختبار وتخزينه.
  • قد يؤدي التطبيق المبكر لاختبار الحمل إلى اختبار سلبي كاذب حيث أن معظم اختبارات الحمل في السوق تكتشف الحمل بعد الفترة المتوقعة لذلك إذا تم استخدام اختبار الحمل قبل الموعد المحدد فإن كمية هرمون (Human Chorionic Gonadotropin) أيضًا القليل لتظهر في الاختبار.
  • مثلما تُظهر النتائج المبكرة خلال اليوم نتائج اختبار سلبية يمكن أن يتسبب أيضًا إجراء الاختبار في الوقت السيء من اليوم نتائج خاطئة حيث يجب إجراء اختبار الحمل في الصباح الباكر من أجل الحصول على مستويات هرمون الحمل الكافية لإجراء الاختبار حتي تبدو إيجابية.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً