الصحة

علاج الكحة الشديدة مع البلغم

علاج الكحة الشديدة مع البلغم

الكحة أو السعال من الأعراض المصاحبة للعديد من الأمراض المختلفة ، وتجدر الإشارة إلى أن السعال ينقسم إلى نوعين ، السعال الجاف أو غير المنتج ، والسعال الرطب أو المصاحب بالبلغم وما يميزه. السعال الجاف غير مصحوب بمخاط أو إفرازات أخرى ، علاج الكحة الشديدة مع البلغم وغالبًا ما يكون سببه تهيج الحلق الذي يعاني منه المريض على شكل حكة في الحلق أو بحة في الصوت. تشمل الأسباب الأخرى للسعال الجاف تورم الشعب الهوائية الناجم عن الربو أو التهاب الشعب الهوائية ونزلات البرد والإنفلونزا وبعض أمراض الجهاز التنفسي العلوي الأخرى. ومن الجدير بالذكر أن بعض الأمراض مثل قصور القلب وسرطان الرئة يمكن أن تسبب أيضًا السعال الجاف والمستمر يتميز السعال الرطب بكونه مصحوبًا بمخاط أو سائل أو دم ، وتجدر الإشارة إلى أنك بحاجة إلى استشارة الطبيب إذا كان السعال الرطب مصحوبًا بارتفاع في درجة الحرارة وضيق في التنفس وظهور بلغم أصفر مخضر، خاصة إذا استمر أكثر من أسبوعين. سنتعرف على المزيد من طرق علاج الكحة الشديدة مع البلغم من خلال موقع البوابة .

علاج الكحة والبلغم للكبار

هناك العديد من العلاجات المنزلية التي يمكن استخدامها ل علاج الكحة الشديدة مع البلغم ، وبعضها مذكور أدناه:

استخدمي جهاز الترطيب:

يساعد جهاز الترطيب على زيادة رطوبة الهواء المستنشق ، حيث إن استنشاق الهواء الجاف يمكن أن يسبب جفاف الحلق ، مما يجعل الحلق عرضة للتهيج والالتهاب ويؤدي إلى السعال ، كما يساعد الهواء الرطب على تقليل سماكة المخاط وانخفاض درجة حرارة الجسم بسهولة أكبر من خلال السعال .

خذ حمامًا بخاريًا:

إذا كنت تأخذ حمامًا بخاريًا لمدة خمس دقائق ، يمكنك ترطيب مجرى الهواء العلوي وتقليل سماكة المخاط.

تناول العسل:

العسل الطبيعي من أكثر الطرق فعالية في علاج السعال المصحوب بالبلغم ، وينصح بتناول ملعقة صغيرة من العسل قبل النوم بنصف ساعة للتخلص من السعال وخاصة في الليل.

خذ الفيتامين سي:

يمكن أن يؤدي تناول جرعة كبيرة من فيتامين سي إلى تقوية جهاز المناعة ومحاربة العدوى الفيروسية بشكل أسرع. يمكن الحصول على فيتامين سي عن طريق تناول البرتقال أو شرب عصير البرتقال الطازج مرتين يوميًا حتى تتحسن الأعراض.

اشرب كمية كافية من السوائل:

شرب كمية كافية من السوائل يساعد على مقاومة العدوى المسببة للسعال المصاحب للبلغم ، كما يقلل الجفاف والتهاب الحلق ، لذلك ينصح بشرب 10 أكواب من الماء يومياً.

تناول شاي الزنجبيل:

يحتوي الزنجبيل على العديد من المواد المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة ، لذلك ينصح بتناول عدة أكواب من شاي الزنجبيل يوميًا لتقليل الالتهابات المصاحبة للسعال والبلغم.

تناول شاي الزعتر والقرنفل:

يساعد شاي القرنفل والزعتر في مكافحة التهابات الجهاز التنفسي العلوي ، ويتم تحضير الشاي بإضافة أوراق الزعتر والقرنفل إلى الماء المغلي وتركه لمدة عشر دقائق.

ضع قطعة قماش دافئة ومبللة على وجهك:

إذا قمت بوضع قطعة قماش مبللة دافئة على وجهك واستنشقتها ، فإنها تزيد الرطوبة في الأنف والحلق ، وتساعد الحرارة على تخفيف الألم والضغط.

تجنب حبس السعال:

يجب تجنب حبس السعال لأن السعال وسيلة فعالة للتخلص من إفرازات الرئتين والحلق.

استخدم بخاخ محلول ملحي للأنف:

يساعد رذاذ المحلول الملحي على تقليل المخاط وإزالة المواد المسببة للحساسية من الأنف والجيوب الأنفية.

الغرغرة بالماء المالح:

الغرغرة بالماء والملح يهدئ تهيج الحلق ويزيل المخاط والبلغم. يمكن عمل محلول الماء المالح عن طريق إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ واستخدامه عدة مرات في اليوم.

الإقلاع عن التدخين:

بالإضافة إلى تجنب الجلوس في أماكن التدخين.

تقليل اعتمادك على مضادات الاحتقان:

لأنه يعيق القدرة على التخلص من المخاط والبلغم.

استخدام المقشعات:

تساعد هذه الأدوية في تقليل سماكة المخاط والبلغم وتسهيل إزالتها.

تجنب المهيجات:

يمكن لهذه المواد الكيميائية والروائح والملوثات أن تهيج الأنف والحنجرة والمسالك الهوائية وتزيد من إنتاج المخاط والبلغم.

تجنب شرب القهوة والكحول:

ويرجع ذلك إلى تأثير المشروب في زيادة جفاف الجسم مما يزيد من مشكلة السعال.

نف أنفك بلطف:

يجب أن تتجنب استخدام أنفك بقوة ، لأن الأنف بشدة لأنفك يمكن أن يضر الجيوب الأنفية ويزيد الألم والضغط ويساهم في الإصابة بالعدوى

تجنب بعض الأطعمة:

مثل الأطعمة التي تسبب ارتجاع الأحماض لتأثيرها في زيادة إنتاج المخاط أو البلغم في الحلق ، والأطعمة التي تسبب تفاعلات تشبه الحساسية الموسمية ؛يمكن لبعض الأطعمة أن تهيج الأنف والحلق. والحكة مما يؤدي إلى زيادة إنتاج المخاط والبلغم.

تناول الكثير من الفاكهة:

الألياف من الفاكهة و الصويا يساعد علي تقلل من إنتاج البلغم.

اقرأ أيضا استعلام عن ايقاف خدمات

أسباب الكحة والبلغم 

هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تسبب الحكة والبلغم ، ومنها:

  • عدوى فيروسية مثل البرد والانفلونزا.
  • التهاب شعبي.
  • التهاب رئوي.
  • التدخين.
  • مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • توسع القصبات ، حالة تكون فيها المسالك الهوائية واسعة بشكل غير عادي وتتسبب في استمرار السعال والبلغم.
  • التليف الكيسي هو مرض وراثي يسبب إفرازات مخاطية سميكة في الشعب الهوائية.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً