الدراسة والتعليم

موضوع تعبير عن التلوث وأضراره

موضوع تعبير عن التلوث وأضراره

استقر البشر على هذا الكوكب منذ آلاف السنين ، حيث عاش البشر لأول مرة في الكهوف وتغذوا على الحيوانات والنباتات التي عثروا عليها ، وبدأت الحياة فيما بعد تتطور تدريجياً حتى التطور إلى الشكل الذي يضر الإنسان نفسه دون أن يجد نفسه يعرف ذلك، لذلك سنعرض لكم في هذا المقال موضوع تعبير عن التلوث وأضراره، وذلك على موقع البوابة .

ماهو التلوث

  • يحدث هذا التطور عن طريق زيادة معدلات التلوث على الأرض ، حيث كان الأوزون الأسود نتيجة لتلوث الهواء على الأرض.
  • والتلوث يعني زيادة في المواد بأشكال مختلفة سواء كانت غازية أو صلبة بمعدل أعلى محللة ومذابة وبالتالي فإن التلوث يؤثر على البيئة المعيشية على الإنسان، حيث لا يمكن العيش فيها بعد الآن.
  • كما لا يخفي عن الانسان أي من الآثار السيئة للتلوث بجميع أشكاله ، وقد يفاجأ البعض بمعرفة أن التلوث له أنواع مختلفة ، لأنه غير معروف وغالبًا ما يقتصر على الهواء والماء ، كما دعت جميع الأديان إلى حماية البيئة .

أنواع التلوث

سنتحدث الآن من خلال موضوع تعبير عن التلوث وأضراره، عن أنواع التلوث ، ومدى تأثيرها على حياة الانسان والكائنات الأخرى، والتي تتلخص فيما يلي :

  • كان هناك العديد من أنواع التلوث المختلفة على مر التاريخ ، من أشهر الأنواع وأكثرها تأثيراً على حياة الإنسان تلوث الهواء ، وهو السبب الأول والأهم للأمراض الخطيرة التي يعاني منها الإنسان نتيجة التعرض للسموم من الغازات المنبعثة من المصانع والمعامل والسيارات ، ولهذا تلوث الهواء له تأثير كبير على الإنسان، و أكدت منظمة الصحة العالمية أن خُمس سكان العالم معرضون لخطر تلوث الهواء.
  • قد يظن الناس أن الهواء يجدد نفسه بنفسه وأنه لا يتأثر بما تطلقه السيارات من المواد السامة وذلك بشكل يفوق الخيال، ولكن لو أمعن الإنسان النظر جيدا في الأمور لوجد أن قدرة الهواء على التخلص من المواد السامة التي قد تعلق به أقل بكثير من المواد السامة التي تنطلق كل يوم.
  • الانسان كسول في هذا العصر ويريد أن يحقق كل شيء بأبسط طريقة ممكنة حتى دون بذل القليل من الجهد.
  • وهذا ما يؤدي الى زيادة في عمل المصانع وقدرتها الإنتاجية ، طالما أن هناك شخص واحد يستهلك ويحقق الربح، ستكون هناك مصانع تعتني بذلك الربح وتنسى البيئة .
  • النوع الثاني من التلوث هو تلوث المياه ، ويكون نتيجة هدر المصانع ، والنفايات التي يرميها الناس ، سواء في الأنهار أو على الأرض .
  • لكن لا يلاحظ الانسان أنه عند هطول الأمطار سوف تتلوث بالتراب على الأرض فيصل إلى المياه الجوفية ويؤثر على جميع المياه الجوفية وبالتالي ستكون المياه ملوثة و غير قادرة على تلبية احتياجات الإنسان ، أو تؤثر على وجود بيئة معيشية جيدة للحيوانات البحرية .
  • النوع الثالث من التلوث هو تلوث التربة ، وتلوث المياه وثيق الصلة بتلوث التربة لأن تلوث أحدهما يؤدي إلى تلوث الآخر ، وأحد الأسباب الرئيسية لتلوث التربة هو النفايات على وجه الخصوص.
  • حيث يكون المكب غير مغلق باحكام ، مما يؤدي بعد ذلك إلى نقل البكتيريا والفيروسات إلى التربة حول مكب النفايات.
  • و إذا كانت هناك حشائش في هذه التربة ، فإنها تتأثر وتحمل السموم.
  • وعندما تتغذى الحيوانات على هذه الأعشاب ، تنتقل السموم إليها ثم تنتقل إلى الحيوانات المفترسة التي تتغذى على العواشب ، وتعرف هذه السلسلة بالتراكم الحيوي.
  • أحد أنواع التلوث هو التعرض للضوضاء ، والذي يُعرَّف بأنه الحجم الكبير للصوت الذي يؤثر على الأذن ويسبب ضوضاء في البيئة.
  • تشمل المصادر الرئيسية للضوضاء المزعجة الدراجات النارية ، والتي تعد المصدر الرئيسي لعدم الراحة في المدن ، بالإضافة إلى كثرة زمامير السيارة والحافلات والموسيقى الصاخبة التي يمكن إطلاقها من الآخرين.
  • كل ذلك يؤثر على التوازن البيئي الذي يؤثر سلبًا على الإنسان وآخر نوع نتحدث عنه هو التلوث الضوئي ، ويتمثل التلوث الضوئي في الاستخدام المكثف للضوء بطرق مزعجة، حيث يؤثر على صحة الإنسان بشكل أو بآخر ، حيث أن يحجب ضوء النجوم ، وهو المصدر الرئيسي للراحة النفسية في الليل ، ثم يؤثر على الأرصاد الفلكية التي تلتقط الضوء وبالتالي تتداخل مع عملية الرصد.

اقرأ أيضا: طريقة عمل الجلاش الحلو

محاربة التلوث

  • التلوث وآثاره الصحية لا يخفى على أحد ولا بد من اتخاذ العديد من الخطوات لمساعدة الناس على محاربة التلوث والعيش بأمان على الأرض ، بما في ذلك استبدال الوقود المستخدم في الحياة اليومية لأن البيئة أقل ضرراً بالنفط من الضرر الناجم عن الفحم .
  • استخدام الشمس كطاقة بديلة لتسخين الوقود حيث أن الطاقة الشمسية غير ضارة بالبيئة.
  • كما يلزم الالتزام ببناء المصانع خارج المدن المأهولة مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة.
  • يمكن معالجة تلوث المياه عن طريق اختبارات المياه المتكررة ، ومستويات التلوث المعروفة والمعالجة اللاحقة، واستخدام معالجة مياه الصرف الصحي وتكنولوجيا مياه الصرف الصحي ، لمنعها من العودة إلى المياه النظيفة .
  • من المهم الانتباه إلى نظافة الأرضية وعدم إلقاء القمامة أو المياه الجارية عليها، لأن كل هذا سيخل بالتوازن البيئي.
  • أما بالنسبة للتربة، فمن الضروري تجنب الرش بشكل عشوائي للمبيدات ، وكذلك معالجة مياه الصرف الصحي الناتجة عن تصريف التربة الزراعية إلى الماء ، ثم إعادة استخدامها.
  • وفي نهاية موضوع تعبير عن التلوث وأضراره ، نكون قد عرضنا لكم الكثير من المعلومات عن التلوث وكيفية التقليل منه ، للمحافظة على صحة الانسان والكائنات الحية الأخرى .
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً