الطب

هبوط حاد في الدورة الدموية

هبوط حاد في الدورة الدموية

يتدفق الدم عبر الأوعية الدموية في الجسم، مما يساعد على إمداد الخلايا المختلفة في الجسم بالأكسجين والعناصر الغذائية الأساسية، ولبعض الأسباب والتي سنذكرها في هذا المقال على موقع البوابة ، قد يكون هناك هبوط حاد في الدورة الدموية، مما يؤدي إلى انخفاض حجم الدم المتدفق إلى الخلايا، وغالباً ما يكون انخفاض الدورة الدموية نتيجة لسبب أو مرض معين . 

الأعراض الرئيسية لهبوط الدورة الدموية

  • تنميل في الأطراف: أحد أعراض انخفاض تدفق الدم هو تنميل الأطراف ، مما يؤدي إلى نقص إمدادات الدم، حيث أنه في حالة هبوط  حاد في الدورة الدموية، قد لا يصل الدم إلى جميع أجزاء الجسم ، لكن الأطراف بشكل خاص ستتأثر.
  • برودة في الأطراف: تتأثر النهايات العصبية في الأطراف بسبب عدم كفاية تدفق الدم لها، يؤدي هذا إلى اختلاف درجة الحرارة في الأطراف مما يؤدي إلى برودة الأطراف وهو أحد أكثر الأعراض شيوعاً لهبوط الدورة الدموية .
  • تورم القدمين: نتيجة هبوط الدورة الدموية ، يمكن أن تمتلئ القدمين والكاحلين والساقين بالسوائل، في هذه الحالة يجب على الطبيب التأكد من سلامة القلب، لأن تورم القدمين بهذه الطريقة يمكن أن يشير إلى وجود مشاكل في القلب أدت إلى هبوط الدورة الدموية، حيث يحدث ألم في القدمين عند انتفاخهما وترك فراغ عند لمسها يدل على وجود سوائل تملأهما.
  • مشاكل في الإدراك: عند هبوط الدورة الدموية ، ينخفض  إمداد الدماغ بكمية كافية من الدم ، لذلك ينخفض  التركيز ويمكن أن يحدث فقدان للذاكرة.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي: نتيجة لهبوط الدورة الدموية، قد لا يتم هضم الطعام كما ينبغي، خاصة أن هضم الطعام يعتمد على إمداد الدم، وهذا يمكن أن يؤدي إلى الإمساك أو الإسهال وآلام في البطن.
  • التعب العام: يبذل القلب جهداً مضاعفاً لضخ الدم في حالة حدوث انخفاض في الدورة الدموية وذلك ليعوض عن هذا الهبوط ، مما قد يؤدي إلى التعب والإجهاد العام.
  • تصلب وتشنجات في الأطراف: قد يعاني الشخص من تصلب وتشنجات في الأطراف نتيجة عدم كفاية إمدادات الدم إلى الأطراف.
  • شحوب في لون الجلد: يتغير لون الجلد إلى باهت مع انخفاض تدفق الدم ، ويمكنك ملاحظة هذا الشحوب أكثر في الأنف،الأذنين ، الشفتين ، القدمين، واليدين.
  • تقرحات القدم: نتيجة لانخفاض تدفق الدم و نقص التروية في القدمين، يصبح التئام الجروح أكثر صعوبة، مما يؤدي إلى حدوث تقرحات خاصة في القدمين.
  •  ظهور الدوالي: تحدث الدوالي في القدمين نتيجة لانخفاض تدفق الدم ونقص التروية .

ما هي الأسباب الأكثر شيوعاً لهبوط الدورة الدموية

هناك عدد من الأمراض التي تؤدي إلى هبوط حاد في الدورة الدموية، وبعض من تلك الأمراض مايلي:

  • تصلب الشرايين: يسبب تصلب الشرايين في انخفاض تدفق الدم إلى باقي أجزاء الجسم ،مما يؤدي إلى هبوط حاد في الدورة الدموية.
  • داء السكري: إذا ظل مرض السكري خارج نطاق السيطرة، فقد يؤدي ذلك إلى هبوط الدورة الدموية.
  • السمنة: حيث يزداد الضغط على الأوعية الدموية ويقل تدفق الدم ونتيجة لذلك يحدث هبوط الدورة الدموية عندما يتجاوز الوزن الحد الطبيعي.
  • التدخين: يرتبط التدخين عكسياً بتدفق الدم السلس والصحي ،حيث تزيد فرصة الهبوط في الدورة الدموية مع التدخين، لذا يجب التوقف تماماً عن تلك العادة السيئة ،والتي تسبب الكثير من الأمراض الأخرى.
  • فقدان الدم بسبب النزيف.
  • انخفاض أو ارتفاع درجة حرارة الجسم بدون سبب واضح، يؤدي ذلك الى هبوط في الدورة الدموية .
  • أمراض عضلة القلب التي تسبب قصور القلب.
  • عدوى الدم وتعفن الدم
  • الجفاف الشديد بسبب القيء أو الإسهال أو الحمى.
  • تناول  أدوية دون استشارة الطبيب.
  • الحساسية المفرطة ، والتي تسبب عدم انتظام النبض.

الطرق الرئيسية للحفاظ على دورة دموية صحية

هناك عدة طرق للوقاية والحفاظ على صحة الدم وسلامته ، منها مايلي:

  • عندما تتوقف عن التدخين أو تقلل منه ، يستمر تدفق الدم. 
  • يساعد فحص ضغط الدم بانتظام على منع العديد من المشاكل ، من بينها تصلب الشرايين ، مما يساعد في الحفاظ على تدفق الدم.
  • اشرب الكثير من الماء لأنه يساعد في تدفق الدم بسهولة.
  • الحركة وتجنب الجلوس لفترات طويلة حيث يؤدي ذلك إلى هبوط الدورة الدموية .
  • الانتباه لجودة الطعام،تجنب تناول الكثير من اللحوم والإكثار من تناول الخضروات والفواكه يساعد في الحفاظ على تدفق دم صحي وسليم.

اقرأ أيضا: متى يبدا مغص الحمل 

متى يجب الذهاب إلى الطبيب

في حالة ظهور الأعراض السابقة سواء انخفاض ضغط الدم أو استخدام الأدوية المؤدية لهذه الحالة ، يجب ملاحظة أن الجسم لا يحصل على كمية كافية من الأكسجين لأداء وظائفه الطبيعية، حيث أن نقص الأكسجين يؤثر على القلب والعقل ويسبب ضيق التنفس وانخفاض ضغط الدم، كما تزداد تلك المشكلة مع التقدم في العمر ، لذا عند الشعور بأي من الأعراض السابقة والتي تم ذكرها في هذا المقال، عليك التوجه فوراً لاستشارة الطبيب.

 

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً